مهرجان الرقص المعاصر ببيروت يحتفي بالنساء

بيروت – سلوى مرعبي
تتواصل في العاصمة اللبنانية الدورة الرابعة عشرة لمهرجان بيروت للرقص المعاصر (بايبود 2018) والتي تقدم عروضا عربية وأجنبية وورش عمل ونقاشات ومعرضا فوتوغرافيا.
ويحتفي المهرجان هذا العام بالنساء ككل وبمصممات الرقص منهن على وجه الخصوص في عروض تستمر حتى السابع والعشرين من الشهر الجاري بمشاركة فنانين من إسبانيا وإيطاليا والنرويج وأيسلندا ومصر وفلسطين وسويسرا والولايات المتحدة.
وقدمت فرقة الرقص الاسبانية سول بيكو التي أسستها عام 1994 المصممة والمدربة الإسبانية التي تحمل الاسم نفسه عرضا بعنوان (نحن النساء)، اذ جمع العرض نساء عدة يكافحن يوميا بالسر والعلن ويواصلن الحياة بصورة المرأة المعاصرة وتحطيم التقاليد السائدة.

مقالات ذات صلة