دعم أممي لإجراء انتخابات عامة في ليبيا بنهاية 2018

طرابلس – الفرات اليوم

قال جيفري فيلتمان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية إن المنظمة الدولية تعتبر الانتخابات الليبية  هذا العام طريقا “لنهاية سلمية وشاملة للمرحلة الانتقالية”، مؤكدا التزام  الأمم المتحدة  بمساعدة ليبيا على تنظيم انتخابات بحلول نهاية العام ، وأن ما شجعها على ذلك هو المعدل الذي يسجل به الليبيون أسماءهم للتصويت.

وتأمل الأمم المتحدة في أن تساعد الانتخابات على إرساء الاستقرار في ليبيا التي سقطت في حالة من الفوضى بعد الإطاحة بمعمر القذافي في انتفاضة دعمها حلف شمال الأطلسي في 2011.

ويمثل إجراء الانتخابات تحديا كبيرا في بلد لا يزال منقسما بين فصائل عسكرية وسياسية وحيث تتصارع حكومتان على السلطة منذ التشكيك في نتائج انتخابات أجريت في 2014. والوضع الأمني سيء في كثير من مناطق ليبيا، حيث سيتعين الموافقة على قانون انتخابي جديد وإجراء استفتاء على الدستور قبل الانتخابات الوطنية.

مقالات ذات صلة