ملحمة إنسانية تاريخية ترصد تطور المجتمع الأردني

عمان- الفرات اليوم

 تواصل الملحمة الإنسانية والتاريخية “أبناء القلعة” تواصل حصد النجاح النقدي والجماهيري منذ إذاعة أولى حلقاتها مطلع العام الجاري، على شبكة قنوات أبو ظبي. والتليفزيون الاردني.

وتدور أحداثه حول رواية جريئة تحاكي الواقع الاجتماعي في زمنها الذي يمتد من خمسينيات القرن الماضي، إلى يونيو 1967، وما شهدته تلك الفترة من إبداعات على جميع الأصعدة الاجتماعية والثقافية والفنية.

ويقول مخرج العمل، إياد الخزوز، إن المسلسل يحكي مجموعة قصص لعائلات موجودة بعمان من أصول مختلفة وجنسيات عربية؛ على اعتبار أن عمان مدينة “الحب الأخوي”  كما يطلق عليها سكانها من شركس وأرمن وفلسطينيين وسوريين وعراقيين وجنسيات أخرى،  جاؤوا مع الثورة العربية الكبرى، وكانت المدينة تفتح ذراعيها للجميع، مضيفا أن العمل يرصد انعكاس تطور المجتمع العربي على تطور مدينة عمان، من الحركات القومية مثل الناصريين أو بعثيين أو حتى جماعة الإخوان المسلمين ، حيث يؤكد العمل، فكرة العيش مع الأخر، وقبوله، وتذكير للناس كيف عاشوا معا بعيدا عن التطرف

مقالات ذات صلة